مركز الموهبة والإبداع بالجامعة يدشن ورشة : باب رزق جميل لدعم المواهب والابتكارات

نيابةً عن معالي مدير جامعة الملك خالد، افتتح وكيل الجامعة للتطوير والجودة الدكتور أحمد الجبيلي ورشة : باب رزق جميل، والتي ينظمها مركز الموهبة والإبداع وريادة الأعمال بجامعة الملك خالد، بالتعاون مع برنامج باب رزق جميل لدعم مواهب وابتكارات طلاب وطالبات الجامعة وتطويرها إلى مشاريع حقيقية واعدة.

واطلع الجبيلي فور وصوله على المعرض المصاحب للورشة، والذي يضم 13 مشروعًا مقدمةً من طلاب وطالبات الجامعة الموهوبين، والتي يرعاها مركز الموهبة والإبداع وريادة الأعمال.

وفي بداية الحفل، ألقى مدير المركز الدكتور محمد المغربي، كلمةً رحب فيها بسعادة الوكيل، والحضور وممثلي برنامج باب رزق جميل، مشيدًا بدعم البرنامج للجامعة وطلابها ، وحضور ممثليه واهتمامهم بالموهبة. وأشار المغربي إلى أن المركز يسعى دومًا إلى إبراز المواهب ودعمها حتى تكون مشاريع حية على أرض الواقع، مؤكدًا على أن المركز يحرص دومًا على استغلال الفرص على مستوى الجامعة وخارجها، لدعم الموهوبين وتشجيعهم ، وتقديم التسهيلات لهم، وأشار إلى أنه في العام الماضي احتضنت شركة سابك أحد ابتكارات الجامعة، ونسعى - بإذن الله - إلى أن تحظى ابتكارات الجامعة بحاضنات ذات مستوىً عالٍ.

بعدها تم تقديم عرض مرئي للحضور خاص بمركز الموهبة والإبداع وريادة الأعمال، تم من خلاله عرض مهام ورؤية ورسالة المركز ، إضافة الى أهدافه ، وأبرز إنجازاته.

من جهته، أكد الدكتور أحمد الجبيلي أن مركز الموهبة والإبداع بالجامعة يعد مركزًا ناشئًا، ولكنه يسير في الطريق الصحيح، مشيرًا الى أن هناك خطةً مستقبليةً للمركز واعدة ستغير من مفاهيم الإبداع في الجامعة، كما دعا الجبيلي الطلاب والطالبات إلى الاستفادة من خدمات المركز والمشاركة الفعالة في أنشطته، وقال :  "المركز يهتم بالطلاب ومواهبهم ، ويقدم لهم العديد من التسهيلات والدعم، ويجب على الطلاب الموهوبين الاستفادة من تلك الخدمات، وألا يترددوا عن طلب الدعم لمواهبهم "، موجهًا دعوة إلى أعضاء هيئة التدريس بالجامعة لدعم المواهب الشابة وصقلها، إضافة إلى دعوته كافة الشركات الوطنية والأهلية لتفعيل دورها في رعاية أبناء الوطن، ومشاركة الجامعة في أنشطتها المختلفة.

تلا ذلك تقديم نبذة مختصرة عن برنامج باب رزق جميل، شملت رؤية ورسالة البرنامج ، إضافة إلى مجالاته، وكيفية الاستفادة من خدماته للطلاب والطالبات.

وفي ختام الحفل، قدَّم سعادة وكيل الجامعة للتطوير والجودة درعًا تذكاريًا لممثلي برنامج باب رزق جميل، إضافةً إلى تكريم مركز الموهبة والإبداع للوكيل، لقاء دعمه واهتمامه بالمركز ومناشطه.

يذكر أن مركز الموهبة والإبداع بجامعة الملك خالد أقام الأسبوع المنصرم، فعالية فكرتي، وذلك لتحكيم مشاركات الطلاب والطالبات لعام 1437/1438هـ، ضمن فعاليات المركز ومناشطه خلال هذا العام، وذلك بالمدرجات المركزية بمقر الجامعة بأبها، فيما أقيمت الفعالية النسائية من خلال الشبكة بالمقر النسائي بالسامر .